التحليل الفنّي – الذهب: حيادي داخل قناة تنازلية مؤقتة


بحوث XM الاستثمارية

لم يكن الذهب عرضة لتقلبات حادة خلال الأسبوعين الماضيين ، فقد تحرك بشكل عرضي داخل قناة تنازلية مبدئية لا تزال قائمة منذ أوائل سبتمبر.

تستمر مؤشرات الزخم في الإشارة إلى أن الانحياز حيادي يميل إلى الهبوطي على المدى القصير، حيث لم يعد كل من مؤشر القوة النسبية ومؤشر الماكد يظهر أي اتجاه واضح في المنطقة الهبوطية، فالأول يتحرك بشكل عرضي دون مستوى 50 الحيادي والثاني استقرّ بالقرب من خط الإشارة حمراء.

إذا راح السعر ينخفض قد يعيد في البداية اختبار مستوى 1445، وهو مستوى ارتداد هو فيبوناتشي 38.2% للموجة الصعودية الممتدة من 1266 إلى 1556 والذي كان قد شكّل خط دعم في الجلسات السابقة. دون هذا المستوى، سيهتم المتداولين لمعرفة ما إذا كانت القناة ستكون قادرة على الحد من ضغوط البيع. إذا لم تتمكن من وقف الضغوط، قد يوقفها مستوى ارتداد فيبوناتشي 50% عند 1411 والذي دونه قد يتحول الانتباه إلى مستوى ارتداد فيبوناتشي 61.8% عند 1380.

أما اذا تجاوز السعر المنطقة المحيطة بالمتوسط المتحرك البسيط لعشرين يوم والتي كانت مقيدة جدًا مؤخرًا قد يتوقف عن الارتفاع بالقرب من حاجز 1480. فوق هذا، قد يستهدف الحد العلوي للقناة وإذا تمكّن من تجاوزه وتجاوز منطقة المقاومة 1515-1535 أيضًا، يمكن أن يتجه نحو أعلى مستوى سجله في 6 سنوات عند 1556.

في هذه الأثناء، بالنظر إلى الرسوم البيانية للأشهر الثلاثة الأخيرة، نرى أن الصورة المتوسطة الأجل لا تزال سلبية، حيث يقلّص الانحدار السلبي للمتوسط المتحرك البسيط لخمسين يوم من احتمالات تحسًن هذه الصورة.

باختصار، من المرجح أن يبقى الانحياز حيادي يميل إلى الهبوطي على المدى القصير، في حين تبدو الصورة المتوسطة الأجل أيضًا غير مشجعة في الوقت الحالي.

Attachments area